منتديات بروف فياض


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم
بالتسجيل


 
الرئيسيةمجلةالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 اعجاز كتابة القرءان الكريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد شملول
عضو جديد
عضو جديد


المشاركات: 4
التقييم: 10
النشاط: 8
سجل فى: 09/06/2010


مُساهمةموضوع: اعجاز كتابة القرءان الكريم   الأربعاء يونيو 09, 2010 7:31 pm

لقد شدتني الكتابة المخصوصة للقرءان الكريم والمخالفة للكتابة الإملائية المعتادة وذلك من حيث حذف بعض الحروف من بعض الكلمات القرآنية مثل حذف حرف الألف والياء والواو والتاء والنون واللام ........او زيادة بعض الحروف في بعض الكلمات القرآنية مثل حرف الألف والياء والواو ......او اختلاف الهمزة في الكلمات القرءانية .......... او إبدال بعض الحروف بحروف أخرى .....او وصل بعض الكلمات او فصلها في أماكن مختلفة .......... وقد حاولت بجهدي المتواضع أن أجد أشارات موحية للأسباب التي وراء حذف بعض الحروف او إضافة حروف أخري .او تغير شكل الكلمة القرآنية بإبدال بعض الحروف او وصل الكلمات او فصلها ....وذلك على أساس ان اى حرف فى القرءان الكريم له فائدة سواء وجد او حذف ..... لقد تبين لي بعد التدبر والدراسة ان هناك إعجازا ًرائعا فى كتابة الكلمة القرءانية يتمثل في ان حروف الكلمة القرءانية ترسم صورة صادقة للمعنى المراد سواء بحذف بعض الحروف او زيادتها او إبدالها او وصلها او فصلها .. ........ ان الكلمة القرءانية حينما تحذف بعض حروفها تتلاصق وتقترب اكثر من بعضها ......فيوحى ذلك بصورة المعنى متلاصقة وقريبة ......كما يوحى ذلك بصورة سريعة نظراً لقلة زمن حدث الكتابة الناتج عن حذف بعض حروف الكلمة
كما يوحى أيضا فى بعض الأحيان بقلة الشأن نتيجة لتصغير حجم الكلمة وهذا كله طبقاً للسياق و أولويات الموضوع ........ كذالك فان الكلمة القرءانية حينما تزيد بعض حروفها عن الحروف المعتادة سواء نطقت هذه الحروف او لم تنطق ....... فان هذا يوحى بصورة للمعنى كبيرة او صورة متمهلة تحتاج الى التدبر والتفقه .....ويوحى ذالك بطلب التدبر والتفكر والتمهل و نضرب فيما يلي أمثلة لإعجاز كتابة القرءان . .....
أمثلة لحذف حرف الألف من كلمة " صاحب " :-
في الآية 34 من سورة الكهف يقول سبحانه ( وكان له ثمر فقال لصحبه وهو يحاوره انا اكثر منك مالا واعز نفرا* ودخل جنته وهو ظالم لنفسه قال ما اظن ان تبيد هذه ابدا *وما اظن الساعة قائمة ولئن رددت الى ربي لاجدن خيرا منها منقلبا * قال له صاحبه وهو يحاوره اكفرت بالذي خلقك من تراب ثم من نطفة ثم سواك رجلا *...)... بدا مالك الجنتين الحوار مع صاحبه ..... و كانا صاحبين قريبين من بعضهما البعض لدرجة الالتصاق ...... لذا جاءت كلمة " صاحبه " في هذه الآية الكريمة علي هيئة " صحبه " أي بحذف الألف الوسطية لتبين صورة صاحبين متلاصقين ثم تكلم مالك الجنتين و بدأ يكفر بالساعة و بالله سبحانه و تعالي ..... حينئذ تغير فورا ًرسم وكتابة كلمة " صحبه " بدون الف وسطية الي " صاحبه " بألف وسطية لتوحي بنوع من الانفصال فى الصورة ليوضح الانفصال الايمانى رغم رفقة الزمان والمكان ..حيث جاء ذالك في الآية 37 من نفس السورة .......وجاء رد صاحبه ..." أكفرت " ....سببا ًمباشراً للبعد عنه وسبباً لنشوء الألف الوسطية في كلمة صاحبه لتوحى بالانفصال .........ولو تدبرنا كل كلمة صاحب في القرءان الكريم كله لوجدناها تأتى بصورتين مختلفتين أحداهما بدون ألف وسطية والأخرى بألف وسطية .......وفي حالات وجود الألف الوسطية نجد ان هناك نوعاً من الانفصال فمثلاً حينما يتكلم القرءان الكريم عن الرسول صلى الله عليه وسلم وقومه الكافرين يقول( ما ضل صاحبكم و ما غوى)- ما بصاحبكم من جنة- وما صاحبكم بمجنون .....وكلها تحتوى على الألف الوسطيه الفاصلة غير انه حين يذكر القرءان الكريم سيدنا أبا بكر صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم تأتى كلمة صاحبه بدون ألف لتبين الصحبة الحقيقية والالتصاق الايمانى ( اذ يقول لصحبه لاتحزن ان الله معنا ) سورة التوبة آية 40........ كذلك تأتى كلمة " صاحبة " بمعنى الزوجة بدون ألف علي شكل " صحبة " في القرءان الكريم كله لتبين التصاق الزوجية ......كذلك تاتى اصحاب النار ،و أصحاب الجنة كلها ملتصقة علي شكل اصحب النار و اصحب الجنة لتثبيت الخلود والدوام والالتصاق .
كذلك حين يتكلم القرءان الكريم عن الأبوين الكافرين و الابن المؤمن
فانه يخاطب الابن " وصاحبهما في الدنيا معروفا " حيث جاءت صاحبهما بالف وسطية لتوحى بعدم وجود التصاق ايمانى .........أما حين يتكلم القرءان الكريم في سورة الكهف عن سيدنا موسى عليه السلام مع العبد الصالح فانه يقول له " ان سألتك عن شىء بعدها فلا تصحبنى " بحذف الألف لوجود الالتصاق الايمانى بينهما ........
كذالك فان حذف بعض الحروف من بعض الكلمات القرءانية يوحي بمعانى متعددة حسب السياق القرءانى لان الحذف يقلل زمن الحدث او زمن الكتابة لذا فانه يمكن ان يوحى بالسرعة فلو تدبرنا كلمة " بسم " في القرءان الكريم كله لوجدنا انها تاتى بشكلين احدهما " بسم " محذوفة الالف مثل بسم الله الرحمن الرحيم - بسم الله مجرها ومرساها –
وتأتى على شكل " باسم " تحتوى على الألف الوسطية مثل " اقرأ باسم ربك الذى خلق "، فسبح باسم ربك العظيم ..
وحذف الألف فى كلمه بسم يوحى بأنه يجب علينا بسرعة الوصول الى الله بأسرع الوسائل والبدء باسم الله بأقصى سرعة اما الحالات التى جاءت فيها "باسم" بالف الوصل فانها جاءت بقصد التسبيح او القراءة وهى امور تحتاج الى التفكير والتدبر و التمهل.........
كذلك فان حذف بعض الحروف من الكلمات القرءانيه يمكن ان يوحى بقلة الشأن وذلك حسب السياق لان انكماش الكلمة يؤدى الى انكماش الصورة وانكماش المعنى ونلاحظ ذلك فى كلام صاحب مالك الجنتين فى سورة الكهف حين يقول له " ان ترن انا اقل منك مالاً وولداً " فجاءت
كلمة " ترن " محذوفة حرف الياء الأخيرة بدلا من كلمة (ترني) اي حذفت ياء ضمير المتكلم واستبدلت الكسرة بدلا منها في مقام التقليل من الشأن وذلك ليوحى بان مالك الجنتين يستصغره ويراه قليل المال وقليل الولد .....
كذلك فان الحذف يوحى ايضاً بالانكماش والتقوقع حسب السياق
فمثلاً حين يتكلم القرءان عن قواعد البيت تاتي بالالف الوسطية الصريحة " و اذ يرفع ابرهيم القواعد من البيت و اسمعيل " لتدل على عمق القواعد .........
غير ان القرءان الكريم حين يتكلم عن القواعد من النساء اى العجائز تاتى القواعد بدون ألف صريحة لتدل على انكماش النساء فى الكبر وهمودهن وقلة حركتهن " والقوعد من النساء " سورة النوراية60 .
كذلك فان الحذف يوحى بعدم الدخول فى التفصيل اما فى حالة وجود الألف فيوحى بنوع من التفصيل فنجد مثلاً كلمة " سموت " وردت في القرءان الكريم كله 189 مرة بدون الفى المد ..........ووردت مرة واحدة فقط " سموات " بالف ...ومن العجيب ان تأتى هذه المرة فى سورة فصلت حيث تم تفصيل السموات وان لكل سماء أمرها وذلك فى الآية رقم 12 ...قال تعالى (فقضهن سيع سموات في يومين وأوحى في كل سماء امرها )...
كذلك نلاحظ ان كلمة ( والدة ) جاءت في القرءان كله بدون الف وسطية على شكل (ولدة) لتوحي بالتصاق الوالدة بولدها في جميع مراحل العمر اما (الوالد) ونظرا لانه يكدح في سبيل لقمة العيش ويضرب في الارض فقد جاء رسم الكلمة بالف وسطية في القرءان كله
كذلك جاءت كلمة (أمهت ) بدون الف وسطية وفي المقابل جاءت كلمة (آباء) بالف وسطية لنفس السبب وفي القرءان كله كذلك نلاحظ ان كلمة (الحسنات) وردت في القرءان الكريم كله بدون الف وسطية على شكل (الحسنت) لتوحي بان الحسنات تلتصق بالانسان فور عملها اما كلمة (السيئات) فجاءت في القرءان كله بالف وسطية فاصلة لتوحي بانها لا تلتصق بالانسان بشكل فوري وانما يمكن ان يغفرها الله له بالتوبة والعمل الحسن
وقد جاء في القرءان الكريم(ان الحسنت يذهبن السيئات) سورة هود اية 114 حيث يوحي ورود الحسنت بدون الف وسطية وورود السيئات بالف وسطية اي انضغاط كلمة حسنات واتساع كلمة سيئات بان الحسنات القليلة تذهب السيئات الكثيرة (حسنة قليلة تمنع بلايا كثيرة )
كذلك وردت كلمة (شاهد) بالالف الصريحة 4 مرات في القرءان الكريم في الاية 17 من سورة هود والاية26 من سورة يوسف والاية10 من سورة الاحقاف والاية 3 من سورة البروج مثال (وشهد شاهد من اهلها) اية 26 سورة يوسف
غير انه حينما اشار القرءان الكريم الى الرسول صلى الله عليه وسلم فقد وصفه بكلمة (شهدا) بدون الف وسطية ليوحي حذف حرف الالف بانه صلى الله عليه وسلم ملتصق بنا برسالته وسنته وشفاعته وحديثه الشريف كما اننا نسلم عليه في كل صلاة ( السلام عليك ايها النبي) ونصلي ونسلم عليه كلما ذكر اسمه عليه الصلاة والسلام وقد وردت كلمة( شهدا) بدون الف وسطية 3 مرات فقط في القرءان كله وهي خاصة بالرسول فقط دون غيره في سورة الاحزاب اية45 والفتح اية8 والمزمل اية 15 مثال ( يايها النبي انا ارسلنك شهدا ومبشرا ونذيرا) الاحزاب 45
كذلك وردت كلمة (الالواح)بالف وسطية 3مرات في القرءان كله وهى خاصة بالواح موسى عليه السلام حيث يوحي وجود الالف الوسطية بان هذه الالواح كانت منفصلة عن بعضها وكل لوح على حدة وذلك في الايات 145 و 150 و154 من سورة الاعراف مثال (وكتبنا له في الالواح من كل شىء)
غير انه حينما ذكر الله سبحانه الواح سفينة نوح عليه السلام جاءت الكلمة بدون الف وسطية (الوح) لتناسب المعنى حيث يوحي عدم وجود الف فاصلة وسط الكلمة ان الواح السفينة كانت ملتصقة ببعضها تمام الالتصاق حتى لا ينفذ منها الماء وهذا ما يؤكد ان حروف الكلمة القرءانية ترسم صورة صادقة للمعنى قال تعالى(وحملنه على ذات الوح ودسر) سورة القمر اية 13
كذلك فان الحذف يوحى بالقرب .....حيث نلاحظ ان حرف النداء "يا" ورد فى القرءان الكريم كله بدون ألف " يقوم - يرب - يصلح - يأيها الناس - يموسى ....وهذا يرسم صورة رائعة للقرب حيث يوحى حذف حرف الألف بكامل القرب وبان النداء لابد ان يكون من قريب ليوحى بالألفة ونرى الإعجاز كاملاً فى حذف حتى حرف النداء من كلمة "يرب" لتكون فقط " رب " – " ربنا " لتوحي بالقرب الكامل كذلك فان حذف حرف الالف يوحي بعدم التوسع في بعض الأمور فمثلاً حينما نتدبر الاية " الطلق مرتان " فى الآية 229 من سورة البقرة نجد ان كلمة الطلق جاءت بدون ألف لتوحى بأنه مازال هناك فى مرتين من الطلاق ارتباط بين الزوجين فى فترة العدة و لتوحى بعدم التوسع فى الطلاق كذلك جاءت مرتان بالألف لتوحي بانفصال كل مرة طلاق ولا يكون الطلاق مرتين او ثلاث دفعة واحدة ......
كذلك نجد ان إبدال بعض الحروف بحروف اخرى فى الكلمات القرءانية وذلك لتغير صورة الكلمة و بالتالى إعطائها معنى صادقاً ونضرب لذلك الامثلة الاتية بصور مختلفة وهى رءا و رأى ، طغا وطغى
نجد كلمة " رءا " وردت 11مرة و أخرها ألف ، ووردت كلمة " رأى" مرتين فقط و أخرها حرف الياء ...
وحين نتدبر المرات التى وردت فيها " رءا " بحرف الألف نجد انها كلها رؤية بصرية " فلما جن عليه اليل رءا كوكبا " ًسورة الانعام :76 - " فلما رءا قميصه قديم دبر " سورة يوسف :28 –ونظراً لان الرؤية بصرية جاءت نهاية كلمة رءا بالألف لتدل على وجود حاجز للرؤية او حدود للرؤية ....
غير انه حين يتكلم القرءان عن رؤية البصيرة النافذة او رؤية الفؤاد
تاتى كلمة " رأى " تنتهي بحرف الياء الذي يوحى بالامتداد وقد جاءت
بهذا الشكل فى موضوعين اثنين من القرءان الكريم خاصتين بالرسول
صلى الله عليه وسلم حينما بلغ السموات العلى وسدرة المنتهى حيث كانت الرؤية الحقة بدون حدود وذلك فى سورة النجم قال تعالى " ما كذب الفؤاد ما رأى " وقال تعالى " لقد رأى من أيت ربه الكبرى " ......
كذلك وردت كلمة " طغا " بالإلف فى نهايتها حينما ذكر الله سبحانه وتعال طغيان الماء المغرق لقوم نوح " انا لما طغا الماء حملنكم فى الجاريه " سورة الحاقه :11 وجاءت بالإلف فى أخرها لتوضح ان طغيان الماء كان لأعلى بامتداد حرف الألف حتى يغرق .....
ووردت كلمه " طغى " فى نهايتها حرف الياء الممتد حينما تكلم القرءان عن طغيان فرعون حيث يوحى ذلك بامتداد طغيان فرعون فى
الاتجاهات العرضيه والجانبية .. " اذهبا الي فرعون انه طغى "......
والقرءان الكريم يحتوى على مئات الأمثلة من هذه الكتابة المخصوصة للكلمات القرءانية التي توضح صورة المعنى المراد وتجعل
الكلمة القرءانية صادقة معبرة . " ومن اصدق من الله حديثاً " ...........
ولقد وفقني الله لدراسة إعجاز كتابة القرءان حيث وضعتها فى كتاب " إعجاز رسم القرءان و إعجاز التلاوة " وقدم لهذا الكتاب فضيلة الشيخ الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية وقامت بطباعته دار السلام للطباعة والنشر للتواصل مع المؤلف محمد شملول حسب العنوان التالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد شملول
عضو جديد
عضو جديد


المشاركات: 4
التقييم: 10
النشاط: 8
سجل فى: 09/06/2010


مُساهمةموضوع: رد: اعجاز كتابة القرءان الكريم   السبت يونيو 12, 2010 7:10 pm


الأستاذ الفاضل المهندس / محمد شملول
جزاك الله خيرا على هذا الجهد الثمين
واسمح لي أن أشير إلى أن هذه القاعدة إذا كان قائمة على استقراء لرسم المصحف كله واطردت فيه فهذا إعجاز بمعنى من المعاني
وأقول بمعنى من المعاني لأن الإعجاز يعنى تحقق أمر خارق للعادة فوق القدرة البشرية يظهره الله تعالى على يد النبي كدليل على صدقه وصدق رسالته وهذا يعني أن الإعجاز لا بد أن يصطبغ بصبغة إلهية مثل نظم القرآن الكريم وبلاغته التي تحدى بها فصحاء العرب فلم يستطيعوا أن يأتوا بمثله لهذا فهو من الله .
فإذا كان الأمر كذلك فهل نزل الرسم القرآني مكتوبا من عند الله على ألواح كألواح موسى عليه السلام ثم أعطاه النبي الأمي صلى الله عليه وسلم لكتبة الوحي فنقلوا عنه مقلدين ذلك الرسم ؟ هذا ما لادليل عليه .
وإن لم يكن الأمر كذلك فهل اتفق الكتاب على أن يكتبوا الكلمة الواحدة بطريقة في موضع ويخالفوا ذلك في موضوع آخر ؟
أم أن الكتابة التي بين أيدينا الآن هي من عمل النسخ الذي حدث في عهد سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه ؟
ولهذا يمكن أن نقول إن هذا العمل – كتابة القرآن – بهذه الطريقة الموحية بالمعاني والمؤكدة لها تعتبر عملا فنيا قيما وليس بإعجاز على المعنى المعروف للإعجاز
جزاك الله خيرا ونورت المنتدى نورا مبينا
ومعذرة في إضافة مداخلتي في ردك فقد ضاعت مداخلتي التي كتبتها أولا أثناء محاولة تنسيق الخط .
ـــــــــــــــــــــــــــ
الاخ الفاضل الدكتور عزام
اشكر لكم اهتمامكم وفي الحقيقة فان ما اثرته حضرتكم من نقاط هي جديرة بالاهتمام
لقد امضيت سنوات عديدة في هذا البحث لدرجة انني حاولت تدبر رسم كل كلمة في القرءان الكريم ومعرفة حروفها المكتوبة وكذلك الحروف الاصلية للكلمة حسب الاملاء المعتاد وقد استندت الى مااورده علماء الرسم خاصة ابو عمرو الداني في كتابه المقنع وكذلك مااورده الزركشي في كتابه البرهان والسيوطي في كتابه الاتقان وغيرهم كذلك كان دليلي في البحث القرءان الكريم نفسه حيث وردت نفس الكلمة في بعض الاحيان بحروف مختلفة سواء بالزيادة او الحذف او باستبدال بعض الحروف او بتغيير صورة الهمزات وقد وجدت عجبا حين تدبرت موقع كل كلمة قرءانية في الاية والموضوع الذي تتحدث عنه حيث جاءت حروف الكلمة متناسبة مع صورة المعنى المراد بحيث تعبر حروف كل كلمةسواء انضغطت الكلمة او تمددت عن المعنى المراد اصدق تعبير زقد اثبتت شواهد عديدة ان هذه الكتابة لا يمكن ان تكون من صناعة البشر خاصة انها نزلت متفرقة على نحو 23 سنة وانه لا يمكن ان يكون ذلك اجتهادا من كتبة الوحى واورد بعض هذه الشواهد

-ان الرسول ص كان بمجرد ان ينزل عليه الوحى يطلب من كتبة الوحى الكتابة الفورية للاية او الايات او حتى الكلمة الواحدة وهو دليل على الاهتمام بالكتابة الفورية بما فيها من اعجاز كما اتصور ذلك وحتي يكون ما يكتبه كتاب الوحى مطابقا او صورة لما يتنزل من القرءان على قلب الرسول ص وقد روى انه ص قال كانه نقش في قلبي كتابا
-ان كلمات متجاورات ياتي رسم احداها محذوفا منها حرف الالف الوسطى والكلمة المجاورة تاتي مثبتة الالف فمن هذا الذي يكتب بنفسه هذا الرسم الا اذا كان بتعليمات من الرسول ص انظر الظهر الباطن و الخلق البارىء

- كذلك تاتي كلمات محذوفة الحرف في مكان وتاتي كاملة الحروف في مكان ءاخر انظر في نفس سورة النبأ تاتي كلمة كذابا مرة بالالف الصريحة الوسطى في قوله تعالى وكذبوا بايتنا كذابا لتدل على سعة وكبر التكذيب وتاتي في نفس السورة محذوفة الالف لتدل علىانه لايوجد اي كذب مهما كان صغيرا في الجنة في قوله تعالى عن الجنة لا يسمعون فيها لغوا ولا كذبا لان انضغاط او انكماش الكلمة يوحي بصورة منكمشة للمعنى حسب السياق وهذا تجده في القرءان كله

- كذلك فان الحروف المقطعة في اوائل بعض السور تثبت ان القرءان نزل مكتوبا ايضا لانه كيف تقرأ هذه الحروف مقطعة وتكتب متصلة
- كذلك ورد في السيرة النبوية لابن هشا م رواية عن بدء الوحى تذكر ان جبريل جاء الرسول ص بنمط من ديباج فيه كتاب قال له اقرأ
-كذلك حين تم جمع القرءان في عهد ابي بكر بمعرفة زيد بن ثابت قال زيد والله لو كلفوني نقل جبل لكان اهون على فكيف يقول ذلك وهو من كتاب الوحى في المدينة وكان يحفظ القرءان مما يثبت ان المهمة كانت ثقيلة لانه لم يكن يكتب ءاية الا اذا شهد شاهدان انها كتبت بين يدي الرسول وفي حضرته لانها الكتابة المخصوصة

كذلك ماورد في سورة البينة رسول من الله يتلوا صحفا مطهرة فيها كتب قيمة اي ان القرءان مكتوبا في صحف لايراها الا الرسول ص كذلك فمن شاء ذكره فس صحف مكرمة مرفةعة مطهرة بايدي سفرة كرام بررة

-كذلك فان كتابة القرءان كانت من بداية الوحى حيث كانت تنتشر صحف القرءان بين من دخلوا الاسلام اظر قصة اسلام عمر بن الخطاب والصحيفة التي قراها عند اخته

- كذلك فانه كما جاءت تلاوات الفرءان او قراءاته بروايات متعددة لتعطي سعة للمعاني تتجدد كل عصر حسب علوم العصر ومعطياته وثقافاته فقد جاء رسم الكلمات القرءانية مختلفا في بعض المصاحف ليعطي سعة اكبر للمعاني و توافقها مع العصور المختلفة انظر حديث الرسول ص انزل القرءان على سبعة احرف


هذا قليل من كثير ويمكن لكم الرجوع الى كتابي اعجاز رسم القرءان واعجاز التلاوة لمزيد من البيان


اشكر لكم اهتمامكم وانا مستعد لاي استفسار وجازاكم الله كل خير


اخوكم محمد شملول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فياض
المدير العام
المدير العام


المشاركات: 2168
التقييم: 5
النشاط: 5057
سجل فى: 26/05/2009

أوسمة العضو: وسام التميز



مُساهمةموضوع: رد: اعجاز كتابة القرءان الكريم   الإثنين يونيو 14, 2010 6:04 pm



مشكور مهندس محمد شملول

على مساهمتك وموضوعك القيم

ونرحب بك عضوا فى المنتدى




مرحبا بك فى منتديـــات بــــــــــروف فياض
تم إنشاء المنتدى بهدف حفظ كل ما تحتاج الية
من برامج واسلاميات ومنوعات فى شتى المجالات
بحيث يسهل إيجادها دون عناء فأعتبر اخى المنتدى
خاص بك وتأكد انة لن يتم حذف ما قمت برفعة طالما
فى حدود الآداب العامة ولا يخالف الأسلام



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
د. محمد نجيب العادلى
عضو نشيط
عضو نشيط


المشاركات: 54
التقييم: 11
النشاط: 114
سجل فى: 18/04/2010

أوسمة العضو: العضو المميز



مُساهمةموضوع: رسم القران الكريم "منقول"   الثلاثاء يونيو 15, 2010 2:33 pm

[size=24]
بسم الله الرحمن الرحيم
رسم القرآن الكريم " منقول"
الحمد لله، وصلى الله و سلم على سيدنا محمد ومن والاه, وعلى آله وصحبه أجمعين،ومن تبعهم بالحسنى إلى يوم الدين،أما بعد:
إن أول ما يتبادر إليه ذهن الباحث في علوم القرآن الكريم شيئان: ألا وهما جانب النطق له و جانب الرسم،فيبحث في آداب التلاوة و أحكامها،و يطالع أنواع القراءات،و يبحث أيضاً في رسم القرآن و طريقة كتابته،على أن هنالك تلازماً بين الجانبين،إذ إن من عرف التلاوة سهل عليه الرسم، والعكس بالعكس.
إلا أن ما أردنا هنا البحث و التفصيل فيه هو علم رسم القرآن الكريم،الذي تعددت فيه أقوال و اختلفت آراء،نستقصي ما استطعنا جوانبه،مع ملاحظة الإيجاز في جميعه، و الإشارة في كل ذلك إلى مظان هذا الفن و مصادره،و الذي أطلق عليه العلماء:"علم مرسوم الخط" ، أو "رسم المصحف الشريف".
معناه لغة و اصطلاحاً :
الرسم في اللغة: الأثر أي: أثر الكتابة في اللفظ،وهو تصوير الكلمة بحروف هجائها بتقدير الابتداء بها و الوقوف عليها.
وفي اصطلاح علماء الرسم:الوضع الذي ارتضاه سيدنا عثمان رضي الله عنه في كتابة كلمات القرآن و حروفه.
فالأصل في المكتوب موافقته للمنطوق،لكن ذلك أهمل في المصاحف العثمانية لأغراض تأتي.
العلماء الذين أفردوا هذا النوع بالتأليف:
عني العلماء بحصر تلك الكلمات التي جاء خطها على غير مقياس لفظها، فكان ممن أفردها منهم بالتأليف:
1ـ الإمام أبو عمرو الداني،في كتابه "المقنع".
2ـ العلامة أبو عباس المراكشي،في كتابه "عنوان الدليل في رسوم خط التنزيل".
3ـ العلامة محمد بن أحمد الشهير بالمتولي،في أرجوزته "اللؤلؤ المنظوم في ذكر جملة من المرسوم".
4ـ العلامة محمد خلف الحسيني الذي شرح منظومته و ذيل الشرح بكتاب أسماه:
"مرشد الحيران إلى معرفة ما يجب اتباعه في رسم القرآن".
قواعد رسم المصحف العثماني :
للمصحف العثماني في رسمه قواعد حصرها علماء الفن في ستة،هي:
الحذف،والزيادة،والهمز،والبدل،والفصل والوصل،وما فيه قراءتان.
1ـ قاعدة الحذف:وذلك كحذف الألف في "يـأيها"،و الياء في "باغٍ"،والواو في "فأوا".
2ـ قاعدة الزيادة:وذلك كزيادة الألف في "تفتؤا"،و الياء في "بأييد"،والواو في "أولو".
3ـ قاعدة الهمز:وذلك كأن تكتب حال سكونها بحرف حركة ما قبلها "ائذن،اؤتمن".
4ـ قاعدة البدل:وذلك ككتابة الألف واواً للتفخيم في "الصلوة"،وكتابة النون ألفاً في نون.التوكيد المخففة "لنسفعاً"،و هاء التأنيث تاء مفتوحة في نحو "رحمت".
5ـ قاعدة الوصل والفصل:وذلك كوصل"أن" بـِ "لا"،و "عن"،و"كل" بـِ "ما".
6ـ قاعدة ما فيه قراءتان:فإنه يكتب برسم إحداهما،نحو "يخـدعون، غيـبت".
مزايا الرسم العثماني و فوائده :
1- الأولى:الدلالة على القراءات المتنوعة في الكلمة الواحدة ما أمكن. وذلك نحو: { ان هدن لساحرن } رسمت بدون نقط أو إعراب،فدلت على ذلك.
2- الثانية:إفادة المعاني المختلفة بطريقة ظاهرة. وذلك كقطع "أم" في "أم من يكون عليهم وكيلاً"،ووصلها في { أمّن يمشي } ،وذلك ليفيد معنى الانقطاع في الأولى دون الثانية.
3- الثالثة:الدلالة على معنى خفي.كزيادة الياء في { بأييد }،إيماء لتعظيم قوة الله.
4- الرابعة:الدلالة على أصل الحركة مثل { سأوريكم } ،أو أصل الحرف مثل{ الصلوة } .
5- الخامسة:إفادة بعض اللغات الفصيحة.كقوله { يوم يأتِ } بحذف الياء على لغة هذيل.
6- السادسة:حمل الناس على تلقي القرآن من صدور الثقات،ولا يتكلوا على الرسم.
و في ذلك مزيتان،إحداهما:التوثق من اللفظ و الأداء حيث لا يتيقن من الرسم أياً كان شكله.
و الثانية:اتصال السند برسول الله صلى الله عليه و سلم ،وهذه خاصية للأمة المحمدية.
هل رسم المصحف توقيفي ؟ أقوال العلماء في التزام الرسم العثماني :
اختلف العلماء في الرسم العثماني للمصحف.
هل هو توقيفي بأمر رسول الله صلى الله عليه و سلم ،أم اصطلاحي باتفاق بين الكتبة و بين سيدنا عثمان رضي الله عنه ،و ذهبوا في ذلك مذاهب ثلاثة:
1- المذهب الأول:أنه توقيفي لا تجوز مخالفته،وذلك مذهب الجمهور.
و مجمل دليلهم: إقرار النبي صلى الله عليه و سلم الكتبة على كتابتهم،ثم إجماع أكثر من اثني عشر ألفاً من الصحابة،ثم إجماع الأئمة من التابعين و المجتهدين عليه،وأدلة أخرى من العقل و النقل.
ذكر جملة من أقوالهم في التزام الرسم العثماني:
عن مالك: سئل أرأيت من استُكتب مصحفاً أترى أن يكتبه على ما استحدثه الناس من الهجاء اليوم؟ فقال:لا أرى ذلك،ولكن يكتب على الكتبة الأولى.
عن أحمد: قال: تحرم مخالفة خط عثمان في واو أو ياء أو غير ذلك.
2- المذهب الثاني:أنه اصطلاحي فتجوز مخالفته،وعليه ابن خلدون في مقدمته،والقاضي أبو بكر،ودليلهم:أن الله لم يفرض على الأمة شيئاً في كتابته،ولم يرد في السنة والإجماع ما يوجبه.و لقد نوقش هذا المذهب بأدلة تضعفه و تقلل من منطقيته.
3- المذهب الثالث:تجب كتابة المصحف للعامة على الاصطلاحات الشائعة عندهم،و يجب في ذات الوقت المحافظة على الرسم العثماني بين الآثار الموروثة عن السلف.
وهذا الرأي: يحتاط للقرآن من ناحية إبعاد الناس عن اللبس،ومن ناحية إبقاء الرسم المأثور ليقرأ به العارفون به،والاحتياط مطلب ديني خاصة في جانب حماية التنزيل.
والراجح:ما عليه الجمهور،وأن رسم القرآن توقيفي كله،ومنه ما كان بإملاء الرسول صلى الله عليه وسلم كتابةَ بعض الكلمات،والقسم الآخر كتب كما تقرؤه قريش بلسانها.
المصاحف و دور التحسين و التجويد – الإعجام - الشكل - حكمهما
من الأشياء المستحدثة في المصاحف النقط،وهو قسمان:الإعراب و الإعجام.
1- فنقط الإعراب: - الشكل - هو العلامات الدالة على ما يعرض للحرف من حركة أو سكون أو شد أو مد. واختلف في أول من وضعه فقيل الخليل و قيل غيره.
و الصحيح - الذي عليه أبو عمرو الداني -: أنه أبو الأسود الدؤلي،بأمر زياد بن أبي زياد، والي البصرة،فاختار رجلاً من عبد القيس و أمره بالشكل بلون يغاير لون المصحف.
فجعل للفتحة نقطةً فوق الحرف،وللضمة أمامه،وللكسرة تحته،وللتنوين نقطتين هكذا ، حتى آخر المصحف. وعنه أخذ النقط حتى ظهر الخليل في العهد العباسي فأدخل عليه ما نحن عليه من التحسين اليوم.
2- ونقط الإعجام: النقط : هو العلامات التي تميز الحروف من بعضها كي لا يلتبس معجم بمهمل.و الحروف المعجمة خمسة عشر حرفاً.
واختلف في أول من وضع نقط الإعجام على أقوال أصحها:
أنه: يحيى بن معمر، ونصر بن عاصم، وذلك بأمر الحجاج بن يوسف الثقفي، فوضعاه و جعلاه بلون مداد المصحف،ليتميز عن نقط أبي الأسود.
و منه يتبين أن نقط الإعراب متقدم على نقط الإعجام.
حكم نقط المصحف و شكله:
كان علماء الصدر الأول يرون كراهته مبالغة في الحفاظ على الأداء و الرسم.
عن ابن مسعود:"جردوا القرآن ولا تخلطوه بشيء".
وعن ابن سيرين:"أنه كره النقط و الفواتح والخواتم".
وقال مالك:"لا بأس بالنقط في المصاحف التي يتعلم فيها الغلمان أما الأمهات فلا".
لكنّ ما يبين تغير العلماء في حكمه قول النووي:"ويستحب نقط المصحف وشكله فإنه صيانة من اللحن فيه،و أما كراهة الشعبي والنخعي،فإنما كرهاه في ذلك الزمان خوفاً من التغيير فيه، وقد أمن اليوم فإنه من المستحدثات الحسنة".
ومن هذا: يتبين لنا استحبابه، بل وجوبه حين خوف اللبس على من يقرأ بدونه

المصادر و المراجع
1. مناهل العرفان في علوم القرآن ، د.محمد عبد العظيم الزرقاني، دار المعرفة،بيروت ـ لبنان،الطبعة الثانية2001،ج1،ص328ـ363.
2. الإتقان في علوم القرآن ، للإمام جلال الدين السيوطي ،دار الجيل،بيروت ـ لبنان،الطبعة الأولى1998،المجلد الثاني،ص487ـ513.
3. البرهان في علوم القرآن ، للإمام بدر الدين محمد بن عبد الله الزركشي ،بتحقيق محمد أبو الفضل إبراهيم،طبعة عيسى البابي الحلبي، ج1.
4. في رحاب القرآن الكريم ، د.محمد سالم محيسن،دار الجيل،بيروت ـ لبنان،طبعة عام1989،ج1،ص133ـ204.
5. رسم المصحف و ضبطه بين التوقيف و الاصطلاح ، د.شعبان محمد اسماعيل،الثقافة،الدوحة ـ قطر،الطبعة الأولى1992 .
6. رسم المصحف و الإعجاز العددي ، د.أشرف عبد الرزاق قطنة، دار منار بدمشق ـ مؤسسة علوم القرآن بيروت،الطبعة الأولى1992.
][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

اعجاز كتابة القرءان الكريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» القرءان الكريم مقروء ومكتوب
» كيفية كتابة تقرير اداري
» مواقع عسكريه تفيد كل من يريد كتابة موضوع او البحث عن معلومه عسكريه معينه.
» الاعجاز العلمي في القرآن الكريم
» حفل تكريم الناجحين بالمسابقة الرمضانية لحفظ القران الكريم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بروف فياض :: (¯`°•.¸¯`°•. المنتديات الإسلامية .•°`¯¸.•°`¯) :: قسم التفسير وعلوم القرآن-
المواضيع الأخيرة
» تحميل برنامج inter video win dvr3 كامل بالسريال على منتدانا
الجمعة يوليو 04, 2014 9:49 pm من طرف ahmad9999

» تحميل جوجل كروم كامل الاصدار الاخير 2012
الأحد مايو 25, 2014 8:19 pm من طرف akrammas

» شاشة الكمبيوتر قفلت لوحدها الحل موجود هناlock and unlock osd on screen any kind
الإثنين يناير 06, 2014 1:42 am من طرف longer

» قانون العاملين المدنين بالدولة المصرية من حيث التعيين والترقية والاجازات والنقل والانتداب
الأربعاء ديسمبر 18, 2013 12:19 pm من طرف allam62

» تحميل قاموس Longman Pronunciation Dictionary الناطق الاصدار الثالث
الثلاثاء ديسمبر 03, 2013 5:59 am من طرف Sameh_aziz

» تحميل موسوعة الاعلام للزركلى
الأربعاء أكتوبر 16, 2013 1:12 pm من طرف fayad

» تحميل برنامج المصمم المعماري عربى برابط مباشر ميديا فاير
الأربعاء أكتوبر 16, 2013 12:45 pm من طرف fayad

» تعريف جميع كروت LifeView
الخميس سبتمبر 26, 2013 1:05 am من طرف ragap2018

» تحميل كتاب المدرس teacher,s guide للمرحلة الابتدائية اللغة الانجليزية جميع الصفوف
الثلاثاء سبتمبر 17, 2013 2:03 am من طرف fayad

» تحميل برنامج المحاسبة Peachtree Quantum 2010 كامل بالكايجن مضغوط الى 150 ميجا فقط
الأربعاء يونيو 19, 2013 12:48 am من طرف fayad



Copyright © proffayad.yoo7.com 2008-2009. All rights reserved
Home of Exclusive

 
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات بروف فياض
 2009-2010

free counters